فلسطين التي نُريد – 4 كذبات احذروا منها

في كل ذكرى نكبة تتجدد علينا الجراحات, ونجدد العهود على العودة إلى فلسطين. وبالعقل الجمعي الفلسطيني فإن مفهوم فلسطين والعودة واضح ومتفق عليه جماهيرياً, أما سياسياً فالصورة مختلفة تماماً.

 أسوق هُنا 4 كذبات تتردد علينا باستمرار عبر الإعلام وأفواه السياسيين:

Image

الكذبة الأولى: لا يمكن تحرير فلسطين

كثير من السياسيين وبعض من المثقفين يسوقون لفكرة أن فلسطين التي نريد هي فلسطين عام 1967.. فلسطين التاريخية انتهت.. لا يمكن تحريرها.. وأن الصهاينة قد وصلوا فيها لدرجة من الإستقرار لا يمكن تغييرها.

حقائق:

1-      تاريخياً فإن مطالب كيان الإحتلال والدول الداعمة له أو ما أبدوا استعداداً لمنحنا إياه عبر مختلف مراحل الصراع كان يتناسب مع مستوى ضغط المقاومة أو استسلام المفاوض.

2-      إنشاء اسرائيل هو مشروع استعماري استيطاني استثمرت فيه كل القوى الكبرى. مشروع بهذه المواصفات لا يمكن أن يقبل أن يعطيك ما قبلت به أنت.. القاعدة عندهم كالآتي: اخصم تسعة أعشار ما استعدوا للقبول به وامنحهم إياه لكن بمقابل كبير. إذن: ارفع هذه الفكرة من رأسك فلن تحصل حتى على هذا الفُتات.

ما دامت المسألة كذلك, اعرف حقك وطالب به بقوة

Image

الكذبة الثانية: المقاومة السلمية.

يرفع بعض المستسلمين شعار المقاومة السلمية (كبديل) للمقاومة المسلحة يحل محلها, ويضربون مثلاً بمقاومة غاندي السلمية التي حررت الهند, ويتحججون بالرأي العالمي.

1- الاحتلال البريطاني للهند كان احتلالاً اقتصاديا وسياسياً , لم تصاحبه عمليات نقل للسكان من بريطانيا إلى الهند وتهجير أو إبادة للهنود, المقاومة السلمية الهندية تمكنت من سلب الاحتلال الفوائد التي كان يحصل عليها فخرج. المسألة كانت مسألة فائدة مقابل كُلفة (فكر في الحكاية كمشروع استثماري بدأ يفشل فتخلى عنه صاحبه).

2-  الاحتلال الصهيوني لفلسطين قام على قتل السكان الأصليين ووضع آخرين محلهم. مقاومة سلمية وحدها لن تجعل المستعمرين يعودون من حيث جاءوا – ناهيك عن مفاوضات بدون أي من أشكال المقاومة.

3-  هل من الأفضل أن تجامل رأياً عالمياً منافقاً لا يعترف إلا بالقوي, أم أن تواجه هذا الرأي بالحقائق التاريخية والواقعية – وهي في صفنا – ؟

Image

الكذبة الثالثة: دولة واحدة لشعبين.

وهذه أتفهها على الأغلب.. وبناء على ما تقدم يتضح كيف أن مشروعاً كهذا لا يمكن أن يتم, وإن تم فإن أحد الشعبين سيركب ظهر الآخر بعد أن يضع عليه البردعة (تعرفون ما أقصد).

Image

الكذبة الرابعة: القدس الشريف.

أحد الثوابت الفلسطينية هي القدس (القدس بأكملها) والحرم المقدس بأكمله.

مصطلح القدس الشريف يقصد به من أطلقه الحرم المقدس, وهو في الحقيقة جزء صغير من مدينة القدس على أهميته.

القدس الغربية أيضاً ليست يهودية, هي كانت أحياء عربية أبادتها العصابات الصهيونية وعلينا المطالبة بها أيضاً مع الجانب الشرقي (المليء بالمستوطنات حاليا).

Image

فلسطين التي نريد كما في الصورة بالأعلى..

هي جميلة

وهي ليست بالبعيدة عنا ولا بالقريبة, هي بمسافة الثورة.

Advertisements

4 thoughts on “فلسطين التي نُريد – 4 كذبات احذروا منها

  1. محمد رفيق الكردي April 27, 2013 / 7:29 pm

    الله عليك !

    للأسف حتى بعض المحللين, الذين من المفترض أن يكونوا فلسطينيين, يسوّقون لمثل هذه الكذبات و يجعلوا منها ثقافة و كتابا كاملاً.

    صحيح, لا أحد ينكر أنّ فلسطين متسعة لشعبين, مستعمِر و مستعمَر, وهذا لا يعني أنّها قد تكون فعلا, يوما ما, لاثنين معا. هذا كما أشار فرانس فانون في كتابه معذبوا الأرض, أنّ الشعبين خاضعان لمنطق أرسطي صرف و مبدأ تنافي متكامل, أي لا مجال لمصالحة و أنّ أحدها زائد يجب أن يزول. و نحن على يقين بسبب “البعد الديني” و تدعمه الاثباتات التاريخية أنّ فلسطين لنا ستكون بحتة. جميل جدا أن انتهت التدوينة بكلمة ” ثورة ” هي مفتاح الفصل و لغة الحكم.

    تحيّات مُسيّس – لاجئ. عائد – لا يحتفل بالنكبة الفلسطينية لكن يرقص وجعاً على نكبة القومية العربية بدلا من الأولى 🙂

    كلّ الاحترام.

  2. Omar Ziara April 27, 2013 / 9:16 pm

    جميل يا صاحبي ويا دكتورنا الكبير

    نتمنى أن نرى المزيد من خواطرك وأفكارك الجميلة

    واصل وكل التوفيق في مسيرتك

    • Livia May 17, 2017 / 10:43 am

      A plesiangly rational answer. Good to hear from you.

  3. Lily May 17, 2017 / 6:27 am

    Meg2sse&#8a30;By my research, shopping for technology online may be easily expensive, although there are some principles that you can use to acquire the best things. There are generally ways to uncover discount specials that could help make one to ge thet best techn…

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s